حديث أشراط الساعة

والحمد لله على ما ظهر من صدق قول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بما أخبر من وقوع المفاسد وغيرها، كما روى الشيخ الجليل عليّ بن إبراهيم القمّي في تفسيره عن ابن عباس انّه قال: حججنا مع رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم حجة الوداع، فأخذ بحلقة باب الكعبة، ثم أقبل علينا بوجهه فقال: ألا أخبركم بأشراط الساعة؟ وكان أدنى الناس منه يومئذٍ سلمان رحمة الله عليه، فقال: بلى يا رسول الله.

فقال صلى الله عليه وآله وسلم: انّ من أشراط القيامة إضاعة الصلوات، وإتباع الشهوات، والميل إلى الأهواء، وتعظيم أصحاب المال، وبيع الدين بالدنيا، فعندها يذوب قلب المؤمن في جوفه كما يذاب الملح في الماء مما يرى من المنكر فلا يستطيع أن يغيّره.

قال سلمان: وإنّ هذا لكائن يا رسول الله؟ قال: إي والذي نفسي بيده يا سلمان، انّ عندها يليهم أمراء جورة، ووزراء فسقة، وعرفاء ظلمة، واُمناء خونة، فقال سلمان: وإنّ هذا لكائن يا رسول الله؟ قال صلى الله عليه وآله وسلم: إي والذي نفسي بيده يا سلمان، انّ عندها يكون المنكر معروفاً، والمعروف منكراً، ويؤتمن الخائن، ويخوّن الأمين، ويصدّق الكاذب، ويكذّب الصادق.

قال سلمان: وإنّ هذا لكائن يا رسول الله؟ قال صلى الله عليه وآله وسلم: إي والذي نفسي بيده يا سلمان، فعندها تكون إمارة النساء، ومشاورة الإماء، وقعود الصبيان على المنابر، ويكون الكذب طرفاً، والزكاة مغرماً، والفيء مغنماً، ويجفو الرجل والديه ويبرّ صديقه، ويطلع الكوكب المذنّب.

قال سلمان: وإنّ هذا لكائن يا رسول الله؟ قال صلى الله عليه وآله وسلم: إي والذي نفسي بيده يا سلمان، وعندها تشارك المرأة زوجها في التجارة، ويكون المطر قيظاً، ويغيظ الكرام غيظاً، ويُحتقر الرجل المعسر، فعندها تقارب الأسواق إذ قال هذا: لم أربح شيئاً، وقال هذا: لم أربح شيئاً، فلا ترى الاّ ذامّاً لله.

قال سلمان: وإنّ هذا لكائن يا رسول الله؟ قال صلى الله عليه وآله وسلم: إي والذي نفسي بيده يا سلمان، فعندها يليهم أقوام إن تكلّموا قتلوهم، وإن سكتوا استباحوا حقّهم، ليستأثرون أنفسهم بفيئهم، وليطؤن حرمتهم، وليسفكنّ دماؤهم، وليملأنّ قلوبهم دغلاً ورعباً، فلا تراهم الاّ وجلين خائفين مرعوبين مرهوبين.

قال سلمان: وإنّ هذا لكائن يا رسول الله؟ قال: إي والذي نفسي بيده يا سلمان، إنّ عندها يؤتى بشيء من المشرق وشيء من المغرب يلون اُمتي، فالويل لضعفاء امّتي منهم والويل لهم من الله، لا يرحمون صغيراً، ولا يوقّرون كبيراً، ولا يتجاوزون من مسيء، جثتهم جثة الآدميين وقلوبهم قلوب الشياطين.

قال سلمان: وإنّ هذا لكائن يا رسول الله؟ قال صلى الله عليه وآله وسلم: إي والذي نفسي بيده يا سلمان، وعندها يكتفي الرجال بالرجال، والنساء بالنساء، ويغار على الغلمان كما يغار على الجارية في بيت أهلها، وتشبه الرجال بالنساء والنساء بالرجال، ولتركبنّ ذوات الفروج السروج، فعليهنّ من اُمّتي لعنة الله.

قال سلمان: وإنّ هذا لكائن يا رسول الله؟ قال: إي والذي نفسي بيده يا سلمان، إنّ عندها تزخرف المساجد كما تزخرف البيع والكنائس، وتحلّى المصاحف، وتطول المنارات، وتكثر الصفوف بقلوب متباغضة وألسن مختلفة.

قال سلمان: وإنّ هذا لكائن يا رسول الله؟ قال صلى الله عليه وآله وسلم: إي والذي نفسي بيده، إنّ عندها تحلى ذكور امّتي بالذهب، ويلبسون الحرير والديباج، ويتّخذون جلود النمور صفافاً،(8) قال سلمان: وإنّ هذا لكائن يا رسول الله؟ قال صلى الله عليه وآله وسلم: إي والذي نفسي بيده يا سلمان، وعندها يظهر الربا، ويتعاملون بالعينة(9) والرشى، ويوضع الدين وترفع الدنيا.

قال سلمان: وإنّ هذا لكائن يا رسول الله؟ قال صلى الله عليه وآله وسلم: إي والذي نفسي بيده يا سلمان، وعندها يكثر الطلاق، فلا يقام لله حد ولن يضرّوا الله شيئاً، قال سلمان: وإنّ هذا لكائن يا رسول الله؟ قال صلى الله عليه وآله وسلم: إي والذي نفسي بيده يا سلمان، وعندها تظهر القينات والمعازف،(10) يليهم أشرار اُمّتي.

قال سلمان: وإنّ هذا لكائن يا رسول الله؟ قال صلى الله عليه وآله وسلم: إي والذي نفسي بيده يا سلمان، وعندها تحج أغنياء اُمّتي للنزهة، وتحجّ أوساطها للتجارة، وتحج فقراؤهم للرياء والسمعة، فعندها يكون أقوام يتعلّمون القرآن لغير الله ويتّخذونه مزامير، ويكون أقوام يتفقّهون لغير الله، وتكثر أولاد الزنا، ويتغنّون بالقرآن، ويتهافتون بالدنيا.

قال سلمان: وإنّ هذا لكائن يا رسول الله؟ قال صلى الله عليه وآله وسلم: إي والذي نفسي بيده يا سلمان، ذاك إذا انتهكت المحارم، واكتسبت المآثم، وتسلّط الأشرار على الأخيار، ويفشو الكذب، وتظهر اللجاجة، وتغشو الفاقة، ويتباهون في اللباس، ويمطرون في غير أوان المطر، ويستحسنون الكوبة(11) والمعازف، وينكرون الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر حتى يكون المؤمن في ذلك الزمان أذلّ من الأمة، ويُظهر قرّاؤهم وعبّادهم فيما بينهم التلاوم، فأولئك يدعون في ملكوت السماوات الأرجاس الأنجاس.

قال سلمان: وإنّ هذا لكائن يا رسول الله؟ قال صلى الله عليه وآله وسلم: إي والذي نفسي بيده يا سلمان، فعندها لا يحض الغني على الفقير، حتى أنّ السائل يسأل فيما بين الجمعتين لا يصيب أحداً يضع في كفّه شيئاً، قال سلمان: وإنّ هذا لكائن يا رسول الله؟ قال صلى الله عليه وآله وسلم: إي والذي نفسي بيده يا سلمان.(12)

وخلاصة الأمر انّ الغيرة للدين والعصبيّة للمذهب قد زالت من القلوب، بحيث لو حصل ضرر كلّي في الدين من قبل كافر لا ينزعج كما ينزعج لو وصل إليه ضرر ماليّ جزئي من قبل مسلم، ولا يهمّه لو خرج الناس كلّهم عن الدين أفواجاً أفواجاً.

 

الهوامش

(8) أي فرشاً. (9) العينة: السلعة. (10) القينة: المغنية، والمعازف: الملاهي العود والطنبور. (11) الكوبة: اختلف في معناها، فقيل هي النرد، وقيل الطبل، وقيل الشطرنج. (12) تفسير القمي 2: 303 (سورة محمّد صلى الله عليه وآله وسلم).

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

0:00
0:00